غرابة العالم تُلهمه “حسين الإسماعيل”

ربى بركات – جدة

الفنان: حسين الإسماعيل
مِن: المملكة العربية السعودية

 

إن لحظات التنوير والإدراك المطلق لما يدور حوله هي التي حافظت على ممارسة عمله طوال هذه السنوات.
في عام 2006 ، عندما بدأ بصنع رسومات كاريكاتورية في المبنى السكني للجامعة ونشرها في جريدة الجامعة، شاهد مدى التموجات التي يمكن أن يحدثها الفن وما مدى تأثيره، خاصة في مجتمع شديد التنوع وفي بلد مثل المملكة العربية السعودية.
من هناك بدأ رحلته لإستكشاف الأماكن المحتملة والممنوعة.
إن صنع الفن بالنسبة له يعني إلقاء فكرة مثل كرة الثلج على عقل الناس والسماح لها باللف إلى أن تتجاوز جميع التوقعات.

غرابة العالم في الغالب تُلهمه، قائلاً : “في كل يوم تقريباً ، نادراً ما أشعر بخيبة أمل في العثور على حادثة واحدة لا يمكن أن تتحول إلى عمل فني ، وإلا فإنني أرى مصدر إلهام آخر.”

عمل حسين كرسام كاريكاتير، وصانع أفلام، ومصمم جرافيك، ومدير معرض فني.

بعض من أعماله:

One thought on “غرابة العالم تُلهمه “حسين الإسماعيل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *