الأكثر مشاهدة

حصة البوحيمد* هنا لن أسرد مشاعر الولاء بين وطنٍ ومواطن فكلنا لذاك الشموخ حب وعطا …

مذكرة أمجاد

منذ سنتين

179

0

حصة البوحيمد*

هنا لن أسرد مشاعر الولاء بين وطنٍ ومواطن فكلنا لذاك الشموخ حب وعطاء وفداء والكلام عن هذا العشق يطول، لكنني وددتُّ في ذكرى يوم التأسيس للدولة السعودية الأولى، أن نتصفح التاريخ ونسترجع أرقاماً من ضياء، سطرت ملحمةَ أبطال وبطولات على مدى نحو ثلاثة قرون، فأنبتت الخزامى في صحراء مقفرة، وفتقت على أرضها كل معالم الحياة الكريمة، وأقامت بعزم فولاذي وإرادة قوية دولةً وحضارةً وتاريخاً، نستلهم بعضاً من ملامحه في مذكرة سهلة القراءة والإلمام وخاصة لجيل تعود التقاط المعلومة بشكل مختصر وسريع:

١- أسس الإمام محمد بن سعود
(الدولة السعودية الأولى )عام 1139هـ /1727م وعاصمتها الدرعية، واستمرت حتى عام 1233هـ.
وكانت الدرعية مصدر جذب اقتصادي واجتماعي وفكري وثقافي، وتحتضن على ترابها معالم أثرية عريقة مثل: حي غصيبة التاريخي، ومنطقة سمحان، وحي الطريف الذي وُصف بأنه من أكبر الأحياء الطينية في العالم وتم تسجيله في قائمة التراث الإنساني في منظمة اليونسكو ومنطقة البجيري وسوق الدرعية.
وقد هاجر كثير من العلماء إليها من أجل تلقي التعليم والتأليف الذي كان سائداً في وقتها مما أدى إلى ظهور مدرسة جديدة في الخط والنسخ.

٢- أسس الإمام تركي بن عبدالله بن محمد بن سعود (الدولة السعودية الثانية) والتي امتدت من عام 1240إلى عام 1309 هـ.

٣- في (5 شوال 1319 هـ – 15 يناير 1902م) أسس الملك عبد العزيز آل سعود (الدولةَ السعودية الثالثة)،
وفي السابع عشر من شهر جمادى الأولى عام 1351هـ الموافق 23 سبتمبر 1932م أعلن الملك عبد العزيز – رحمه الله – توحيد المملكة العربية السعودية، بعد أحداث تاريخية استمرت 30 عامًا.

أدام الله لمملكتنا عزها وسيادتها وأمنها
وحفظ ولاة أمرنا وأعانهم على حمل راية التوحيد خفاقة، ودمت ياوطني لشعبك هويةً وملاذاً وعشت بحبهم شامخًا معطاءً.

*كاتبة سعودية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود