أنا شاعر

عفاف عطا عبدالفتاح عطاالله*

‏أنا يا صديقة متعبٌ بنسائي
فلترحمي ما ظلّ من أشلائي

مزّقتُ قَلْبِي بَيْنهنّ فلمْ أَجِدْ
إلّا اشتعالاً زَادَ فِي الأحشاءِ

ومَدَحْتُ كلّ مَلِيحةٍ وسَقَيْتُها
عذْبَ الكَلامِ .. بسكْرَةِ الصّهْبَاءِ

حَتّى الدّمِيمَة ما بَخِلْتُ بِمَدْحِها
حَسْبِي بِذَاكَ تَنَاسُلَ الأسْمَاءِ

لا تَعْجَبِي مِنّي فَتِلكَ طَبِيعَتِي
تَجْرِي الذّكورَةُ فيّ ..مِلء دِمَائِي

رُوحِي تَرِقُ لِكُلّ أُنْثَى ..شَاعرٌ
أَوَمَاسَمِعتِ ..بِرقّةِ الشُّعراءِ ؟

لِي فِي بِقَاعِ الأرْضِ ألفُ عَشِيقَةٍ
لَمْ أجْفُهُنّ ..لأجْلِهَا ..حَسْنَائِي

أَهْلُ الهَوَى ..يَتوَاترُونَ حِكَايَتِي
لتَفَرّدي ..لتَسَيّدي .. وَوفَائِي

أنَا يَاصَدِيقَةُ لَمْ أَزَلْ مُتَعَطّشاً
عِشْقاً وَإِنْ أَغْرَقْتِها .. بيدائِي

شاعرة من فلسطين*

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *