ذائقة طبيب أديب

هذه الزاوية تهديها مجلة فرقد إلى قرائها لتسليط الضوء على ذوائق الأطباء الأدباء في مقولهم ومنقولهم، (ما يكتبون وما يختارون)، وتمتد هذه المساحة لتشمل الطاقم الطبي من كافة التخصصات مع البقاء تحت مظلة العنوان الرئيسي (ذائقة طبيب أديب)، سنبحر في هذا العدد على شواطئ:  (ذائقة: الأخصائي  خالد بن رافع الشهري*).

 

 إعداد : عبد الله العمري

 

شعور جميل مبهج عندما تأتيك دعوة كريمة لتسجل حضورك وتشارك شيىء من ذائقتك مع نخبة أدبية راقية، والأجمل عندما تستعرض المكان لتجدة قطعة من ربيع منعش. مجلة فرقد صاحبة السبق في فرد هذه المساحة لنا فلها الشكر فردا فردا وقامة قامة..

رئيس التحرير

مدير التحرير

سكرتير التحرير

قسم الدعم الفني

قسم العلاقات العامة

قسم التصميم المونتاج

والشكر لكل القائمين على إظهار هذا العمل بشكله البديع الملفت ولاخي وصديقي (أبو محمد) أجمل الدعوات وأصدق الآمال ولفريق عمله في قسم بتلات.

 

 

 

 

ليس الحريص بزائدٍ في رزقه

(مثل عربي)

إذا لم يسمع الأصم صوت الرعد فإنه سيرى حبات المطر.

(مثل أفريقي)

 

 

ترى الرجل النحيف فتزدريه 

وفـى أثـوابـه أســد هـصـورُ

ويعجـبـكَ الطـريـرُ اذا تـــراهُ 

ويخلفُ ظنكَ الرجـلُ الطريـرُ

بغـاث الطيـر أكثرهـا فراخـاً 

وام الصـقـر مـقــلاة نـــزورُ

ضعاف الطير اطولهـا رقابـا 

ولم تطل البزاة ولا الصقـور

فما عظم الرجال لهـم بفخـرٍ 

ولكـن فخـرهـم كــرم وخـيـرُ

(كثير عزة)

 

 

أعرتك ناظري ففقأت عيني

رفعتك للعلا فوضعت شاني

كسوتك ملبسي فكشفت جسمي

 بنشـوة فائز فى المهرجانِ

سترتك من سهام الفتك عمرا

 فسلطت السهام على حصاني

 وما أنت الملوم فكيف أرجو

خروج المسكِ من غير المكانِ

(محمد عبدالمطلب جاد)

 

  أراد رجل إحراج المتنبي فقال لـه : رأيتك من بعيد فـظننتك امرأة فقال المتنبي : وأنا رأيتك من بعيد فظننتك رجل (لست على يقين من نسبة هذه المقولة للمتنبي)

 

*أخصائي أول علاج تنفسي. مركز الأمير سلطان لعلاج وجراحة القلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *