رحلة الضياء

 

رحلة الضياء

 

حسين عبيري*

صَعَدَ الضياءُ إلى السماء مُكَبِرًا
” اللهُ أكبر ” للمكانِ نداءُ

الله أكبر ما تنسَّك ناسكٌ
وتعلَّقت في مكة الأرجاءُ

في مكة انفرجت هموم المثقلين
وزفَّهم نحو الوصول رجاءُ

في كلِّ كفٍ للسماء تلاوةٌ
في كلِّ عَينٍ رهبَةٌ ودعاءُ

يا مكة الأنوار قلبي مُثقَلٌ
أرخى عليهِ من الحياة شقاءُ

فَوَصَلْتُ يَغسِلُنِي الجَلالُ بِفَيضِهِ
وَتُحِيْطُنِي حِيْنَ الطَّوَافِ سَمَاءُ

فإذا تَعِبْتَ من الحياة وزيفها
في فيض مكة للعليلِ دَواءُ..!

 

*شاعر سعودي

شارك المقال عبر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *