الوردة

قصيدة مهداة للطائف

نوفل السعيدي*

وردةَ الروحِ إنّني فيكِ أبلــــــى
وأداري دمعاً يعزّ 
ويغلـــــــــــى

أرقُبُ الصُّبحَ فيكِ ورداً نــــــــديّاً
هزَّهُ الوجْدُ سكْرَةً
فتجلّــــــــى

في العناقيد المُبرئات خيالـي
راقهُ في الفلاة ظبيٌ
تدلّــــــى

قابَ قوسينِ من غشاءِ فؤادي
كان يرنو للأمنيات 
بأعلــــــــى

هذه سِدْرَتي إليكِ تناهـــــــتْ
فازرعيني بوَردتينِ 
لكــــــــي لا

ينتهي في الغرام أمري ،وأبقى
شاعراً في الهوى ولا 
أتخلّــــى

فاصدَعي يا نبيّةَ الشعر إنّــــي
في قُريشٍ أرى الجَمال
تولّـــى

آمني بي ، بقافياتي نبيّــــاً
ونبيُّ الحُبّ بالبَها
يتحلّـــــــــى

شاعر من دولة المغرب*

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *