افتتاحية العدد 37

تسعى مجلة فرقد الإبداعية سعيا حثيثا إلى النهوض بدورها الثقافي في خدمة الإبداع والمبدعين العرب، فتسخّر كافة جهودها التطوعية في سبيل خدمة هذه الرسالة، ويأتي العدد السابع والثلاثون في سياق إصرار المجلة على بلوغ غاياتها، وهو كالأعداد السابقة متعدد الموضوعات من حيث القوالب الإبداعية بين الآداب والفنون، أو من حيث الأسماء من مختلف الأقطار العربية.

وتأتي قضية هذا العدد لمناقشة قضية (الكتابة) في ظل تعدد المنصات التي ينشر الكتاب من خلالها نتاجاتهم الكتابية المختلفة، وقد ناقشت الأستاذة ابتهال العتيبي هذه القضية من خلال عدد من الكتاب والكاتبات، لتضع رؤاهم وإجاباتهم بين أيدي قراء المجلة، ومادام الحديث عن الكتابة، فإن المجلة تحتفي بزاوية (سدفة) المضيئة بكاتبها الأستاذ سليّم السوطاني.

أما شخصية العدد فقد سطعت هذه المرة بالشاعرة المغربية، ورائدة التوثيق المغاربي للشعر العربي الأستاذة فاطمة بوهراكة، فقد سبرت محاروتها الأستاذة خديجة عياش أعماق الشخصية باقتدار، حتى بلغت بلورات طموحاتها وهمومها الشعرية والمعرفية المثرية للقارئ العربي.

في حين حفل العدد بالعديد من النصوص المترجمة عن آداب عالمية مختلفة، وعديد من موضوعات أدب الطفل، فقد جاء قسم (بتلات) بمنوعاته الإثرائية للقارئ العربي مغايرا لما سبق، وقد حشدت الأستاذة نادية مناخة عددا من الموضوعات الخفيفة في زوايا إبداعية مختلفة، سيجد القراء متعة الإبحار خلالها.

ولأننا على أعتاب الاحتفاء بالذكرى التاسعة والثمانين لليوم الوطني للملكة العربية السعودية؛ فقد خصصت مجلتكم ملحقا خاصا لهذه المناسبة سيصدر عشية الاحتفاء بالذكرى يوم الاثنين 24 محرم 1441هـ، وسيكون حافلا بإبداعات متنوعة تنثر درر المشاعر الوطنية لقراء المجلة.

                                                                                                                                     

                                                                                                                                                                       رئيس التحرير      

د. أحمد بن عيسى الهلالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *