دام عزك ياوطن

جمال المالكي*

اليوم الوطني هو أحد وأهم المناسبات التي تحتفل بها المملكة العربية السعودية .
ويأتي هذا الاحتفال تعبيراً على أهمية الحفاظ على اللحمة الوطنية والفخر والاعتزاز والود والسلام والتآخي بين مختلف الأفراد من ابناء المجتمع والتعبير عن مدى حبهم لحكامهم وقادتهم وتكاتفهم كالمضغة في الجسد الواحد .
هذا اليوم الوطني ” التاسع والثمانون ” .
يومّ نفخر به ونفتخرُ به أمام العالم بأسره ونظهر فيه كل مظاهر الحب والسمع والطاعة والولاء لقيادتنا الرشيدة فخراً واعتزازاً بهم .
ففي هذا اليوم تم توحيد المملكة العربية السعودية على يدِ المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – طيب الله ثراه يوم انتصر فيه الحق على الباطل وعلت فيه كلمة التوحيد شامخةً ومنهجاً ونبراساً يُدرسُ للأجيال القادمة لكـِ يتعرفوا على مسيرته وعطائه وانجازاته وحضاراته وتطوره .
فحق لنا أن نحتفل بهذا اليوم احتفالاً بليق بمكانة هذا البلد المعطاء الذي وصل الى عنان السماء ورافق السحاب والغمام تطوراً وحضارةً ورقيٓ أجيال .
وهانحن اليوم نثبت للعالم بأن الوطن خطّ. احمرّ لمن أراد المساس به أو العبث بمقدراته وممتلكاته أو أراد به سوءاً .
عشتُ يا وطني شامخاً أبياً رغم كيد الأعداء وحقد الحاقدين .
عشتُ يا وطني قبلةً للإسلام والمسلمين .
عشتُ يا وطني أنموذجا لكل الأوطان في العدل والسلم والسماحة
فحبك أسرٓ القلوب وأمتلك الافئدة فلا يطيب لنا العيش إلأ على أرضك وتحت سمائك ونتنفس هواءك العليل .
وأخيرا وليس آخرا “ دام عزك يا وطن “

*مدير عام التحرير صحيفة اعلاميون متميزون
مكة المكرمة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *