مقالات مشابهة

الأكثر مشاهدة

فاطمة الشريف الكتابة السياسية والشعر البيوريتاني في فترة الكومنولث: جون ميلتون ن …

الكتابة السياسية والشعر البيوريتاني

منذ سنة واحدة

209

0

فاطمة الشريف

الكتابة السياسية والشعر البيوريتاني في فترة الكومنولث: جون ميلتون نموذجًا.

يعد بداية عصر النهضة سياسيا؛ البداية الجادة للتوسع الجغرافي للملكية الإنجليزية، وتأسيس الإمبراطورية البريطانية، تحديدا  في أواخر القرن السادس عشر، وفي عهد الملكة إليزابيث الأولى، وبحلول عام 1913 حكمت بريطانيا أكثر من 400 مليون شخص في العديد من الدول العالم، وتقريبا في جميع القارات، مما يجعلها أكبر إمبراطورية في التاريخ، وسمّيت جميع الدول التي تحت سيادتها دول الكومنولث، وكمصطلح في الدراسات الإقليمية الأدبية الحديثة، يُعتقد عمومًا أدب الكومنولث هو ما يشير إلى المنتجات الأدبية للبلدان المستقلة في إفريقيا وآسيا ومنطقة البحر الكاريبي وأمريكا الشمالية التي كانت مستعمرة من قبل المملكة المتحدة، وكذلك تعتبر أعمال الكتّاب من أستراليا ونيوزيلندا وكندا والهند وماليزيا وسنغافورة من أدب الكومنولث، والذي يخصنا في مقالنا هذا هو الفترة الرابعة من عصر الملك جيمس الأول (The Jacobean Age) الإنجليزية، وهي ما يُطلق عليها أيضاً فترة الكومنولث.

فترة الكومنولث (1649-1660) Commonwealth Period

سميت فترة الكومنولث؛ للإشارة على الفترة التي بين نهاية الحرب الأهلية الإنجليزية، والقيادة البروتستانتية؛ التي حكم فيها البرلمان بريطانيا، وما بعد إعدام ونفي للملكية البريطانية، في هذه الفترة نشط الأدب البيوريتاني بخصائصه المذكورة في المقال السابق عن عصر كارولين، ونشطت الكتابة السياسية على وجه التحديد في أواخر القرنين السابع عشر والثامن عشر؛ حيث كانت تدعو إلى مضامين عديدة منها: الدفاع عن قضية الحكومة المحدودة، والحرية الفردية، والتسامح الديني، واليقظة المستمرة ضد من هم في السلطة، في حين تراجع فن المسرح كثيرا إلى حد أنه اغلقت المسارح العامة (لما يقرب من عقدين) لمنع التجمعات العامة ولمكافحة التجاوزات الأخلاقية والدينية.

ومن أهم الكتّاب السياسيين الجمهوريين هنري نيفيل (Henry Neville)، جيمس هارينجتون (James Harrington)، ألجرنون سيدني (Algernon Sidney)، وجون ميلتون (John Milton)، عمد هؤلاء الكتّاب إلي توظيف القلم والكلمة في تبني العديد من الإصلاحات الفكرية، وتطوير الأيديولوجيات السياسية، وحماية الحقوق الفردية في حرية التعبير والفكر والدين، ولقد كان تأثير فكرهم السياسي لاحقا كبير في الثورة الأمريكية ضد بريطانيا واستقلالها عنها.

يعد جون ميلتون (John Milton) من أبرز كتّاب هذه الفترة، وتعكس مسيرة حياته فترتين من عصر الملك جيمس الأول (The Jacobean Age)، فهو يعد أشهر مدافع عن حكومة الكومنولث، وأعظم شاعر وكاتب للأدب في إنجلترا، من أشهر كتاباته السياسية:

“The Readie & Easie Way”

الأكثر جرأة و الأكثر شغفًا، ولقد واصل كتابة المنشورات السياسية فيما يخص حق الشعب في محاكمة حكامه، وعن أهمية تطوير ضوابط البرلمان، ومشكلات التجربة الجمهورية، وقدم اقتراحات مختلفة للإصلاح، في مقابل كتاباته السياسية، يعد ميلتون شاعر بيوريتاني وكلاسيكي وإنساني بطبيعته، ومحبًا شغوفًا للجمال، و مسرورًا بالكتابة عن تلك الأشياء التي تبهج قلبه وترضي ذوقه، ومن أبرز قصائده المبكرة :

L’Allegro:  ‘the happy man’

Il Penseroso: ‘the melancholy man’

‘On the Morning of Christ’s Nativity’

‘How Soon Hath Time’

‘On Shakespeare’

‘Lycidas’

 ( Lycidas ) هي مرثية في صديقه إدوارد كينغ الذي غرق في رحلة إلى أيرلندا، ويصف فيها حالة عدم اليقين والعذاب للعقل عند وقوع مصيبة الموت.

من أبرز قصائده المتأخرة والتي تعكس فكره السياسي:

 ‘On the Late Massacre in Piedmont’.

كتب ميلتون السوناتة في مذبحة بيدمونت التاريخية مشيرًا  إلى طغيان البابا في التحزّب ضد الطائفية النصرانية وإبادتها.

‘When I Consider How My Light Is Spent’: ‘On His Blindness’

 تدور هذه السوناتة (قصيدة غنائية بأربعة عشر سطرا) حول فقدان ميلتون للبصر في أوائل خمسينيات القرن السادس عشر، وهي تعكس قلقه بكيفية خدمة الله إذا فقد بصره، وينصح نفسه بالتحلي بالصبر، وتعد خاتمة القصيدة من أشهر ما كتب في مناجاة الرب سبحانه وتعالى، وصفة استغنائه عن خلقه وأعمالهم: 

‘God doth not need

Either man’s work or his own gifts; who best

Bear his mild yoke, they serve him best. His state

Is Kingly. Thousands at his bidding speed

And post o’er Land and Ocean without rest:

They also serve who only stand and wait.’

Paradise Lost ( الفردوس المفقود )

 الفردوس المفقود؛ واحدة من أعظم القصائد في اللغة الإنجليزية، رائعة ميلتون الشعرية تعكس جوانب الجدية الأخلاقية، والحراك الإصلاحي الذي يحمله فكر وشعر ملتون، قصيدة ملحمية نسجت بشعر حر، وذات موضوع ديني يتعلق بقصة خلق آدم وحواء، وإغراء الشيطان لهما، وإطار كلاسيكي يصف تمرد الشيطان وسقوطه من الجنة، وكتبت القصيدة في عشرة كتابًا  في النسخة الأولي، و أثنى عشرة كتابًا  في النسخة الثانية.

سطور لا تنسى من قصيدة الفردوس المفقود:

مطلع القصيدة والتذكير بالخطيئة الأولى:

OF Mans First Disobedience, and the Fruit

Of that Forbidden Tree, whose mortal tast

Brought Death into the World, and all our woe,

With loss of Eden, till one greater Man

Restore us, and regain the blissful Seat,

Sing Heav’nly Muse, that on the secret top

Of Oreb, or of Sinai, didst inspire

That Shepherd, who first taught the chosen Seed,

سطور متفرقة

“A mind not to be changed by place or time.

The mind is its own place, and in itself

Can make a heav’n of hell, a hell of heav’n.”

 “Did I request thee, Maker, from my clay

To mould me man? Did I solicit thee

From darkness to promote me?”

ختاما نتعرّف على خصائص وسمات عصر ما، وفترة من الزمن من خلال أعمال كتّاب وشعراء؛ لذا يعد جون ميلتون (1674-1608) أحد أهم شعراء القرن السابع عشر – وهو بالفعل أحد أهم الشعراء، وأكثرهم تأثيرًا في كل الأدب الإنجليزي.

المصدر: مقالات الموسوعة البريطانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود