افتتاحية العدد 40

افتتاحية العدد 40

تحتفي مجلة فرقد في عددها “الأربعون” بقرائها وقد تجاوزت قراءات المجلة (المليون)، وهو ما تفخر به أسرة التحرير، ويزيدها إصرارا على مواصلة مسيرتها ومضاعفة جهودها في خدمة الثقافة العربية، وتقديم المحتوى المائز، الذي نحاول من خلاله تقديم مادة ترقى إلى مستوى قراء مجلتنا المميزين.

هذا العدد كالأعداد الماضية في تنوعه، فقد أثرته أسرة التحرير بالجديد والمفيد في الآداب والفكر والفنون، حسب الخطة التي تغيّتها المجلة منذ انطلاقتها الأولى، لتكون مجلة ثقافية عربية لكل العرب من المحيط إلى الخليج، فالشعر جنبا إلى النثر، تجاورهما المقالة، والقراءات النقدية، وتحاذيها الفنون، والآداب العالمية وأدب الطفل، والمنوعات الثقافية، وجميعها بأقلام عربية.

وفي شخصية هذا العدد التقت المجلة بالروائي السوداني الدكتور عمر فضل الله، وجالت محاورته الأستاذة عائشة عسيري في عالمه الروائي الأثيث، في حوارية سياحية في عالم فضل الله الأدبي، وفضاءاته الفكرية.

بينما التفتت الأستاذة حصة بنت عبدالعزيز في قضية العدد إلى موضوع لغتنا العربية، واستطلعت آراء الأدباء والمثقفين حول واقع اللغة في عالمنا المعاصر بين الانفتاح والاضطراب، ويأتي هذا الحوار أشبه بالمقدمة المحفزة لاستعدادنا لاحتفائية اليونسكو باللغة العربية لهذا العام تحت شعار (اللغة العربية والذكاء الاصطناعي) الذي سينطلق في اليوم العالمي للغة العربية الموافق لـ 18 ديسمبر من العام الجاري.

مجلتكم (منكم وإليكم)، ومن هنا فإننا نهنئ أنفسنا بقرائنا المميزين، ونتطلع إلى بلوغ المليونية الثانية معكم قريبا، فأنتم وقود حماستنا، ومشاعل عزيمتنا، معكم وبكم نصنع الفرق الثقافي.

رئيس التحرير

د. أحمد بن عيسى الهلالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *