افتتاحية العدد 41

افتتاحية العدد 41

يأتيكم هذا العدد من مجلة فرقد الإبداعية مؤكدا على إصرار أسرة تحرير المجلة على إثراء القارئ العربي بالجديد والمفيد، وهو كالأعداد السابقة من حيث التنوع والإثراء، خاصة وهذا العدد من المجلة يأتي وقد تجاوزت المليون قراءة بعد عامها الأول منذ إصدار العدد (40) قبل أسبوعين.

أطلقت المجلة قبل صدور هذا العدد مبادرة تعنى بتوثيق ونشر الحراك والأنشطة الثقافية على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة على على تطبيقات (واتساب وتويتر وفيس بك) في كل الوطن العربي، وخصصت قسم (أماسي.كم) لنشر هذه الحوارات واللقاءات والأماسي الثقافية، رغبة منها في توسيع نطاق تداولها واعتمادها مرجعا موثوقا لها مستقبلا.

وجاء هذا العدد حاملا لقضية ثقافية مهمة صاغتها الأديبة حصة البوحيمد، وحاورت فيها عددا من المهتمين بالنص السيري العربي، تحت عنوان إنشائي استفهامي (تلميع للذات، أم إثراء للشخصنة، أم توظيف للسيرة؟) شارك في الإجابة عنه عدد من المهتمين بفن السيرة الذاتية الأدبي.

وحفل هذا العدد بحوارات مختلفة، إذ اتجهت الأستاذة خديجة عياش إلى انتقاء شخصية العدد من المملكة الأردنية الهاشمية، الأديب الناقد أيمن دراوشة، وأدارت حوارا مائزا تحدث فيه عن قضايا أدبية ونقدية مهمة، فيما اتجهت الأستاذة حصة بنت عبدالعزيز إلى إجراء حوارين، كان الأول مع المنشدة رند بني علي في قسم (أدب الطفل)، وجاء الحوار الثاني مع المؤرخة الدكتورة نوف البنيان، الأكاديمية بجامعة حائل، نشر في هذا العدد في قسم (أماسي. كم) كأول موضوعات مبادرة المجلة المذكورة أعلاه.

كذلك جاء العدد حافلا بعدد كبير ومنوع من الموضوعات الشعرية والنثرية والفنية والفكرية وأدب الطفل والأدب العالمي، وموضوعات قسم بتلات، وستستمر المجلة بإذن الله، ثم بدعم قرائها في وتيرتها التصاعدية نحو كل ما من شأنه خدمة المبدع والمثقف العربي.                                                                                                                

                                                                                                                                     رئيس التحرير

د. أحمد بن عيسى الهلالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *