الغريبي يصدر “طعم الورد” في أدبي أبها

مجلة فرقد الإبداعية*

عن نادي أبها الأدبي ومؤسسة الانتشار العربي صدر للشاعر الكاتب سعد بن عبدالله الغريبي كتاب يحمل عنوان

(طعم الورد) يضم عبارات مختصرة من إنشائه، واختيارات مختلفة يرد عليها بأسلوب التوقيعات.

وقد دفعه للكتابة في هذا اللون اختفاء فن (التوقيعات) من خارطة أدبنا العربي وندرة من يكتب فيه اليوم، كما صرح بذلك في المقدمة الضافية التي تصدرت الكتاب عن التوقيعات؛ تعريفها ونشأتها وأعلامها وأبرز كتابها المعاصرين وكتبهم. وتلا ذلك بعبارة جعفر بن يحيى البرمكي التي وجهها لكتابه:

“إن استطعتم أن يكون كلامكم كله مثل التوقيع فافعلوا”.

من فقرات الكتاب نختار لكم ما اختاره الكاتب ليظهر على الغلاف الخلفي:

  • لا يوجد مشكلة ليس لها حل.. لكننا نريد الحل الذي يرضينا فقط.
  • الشاعر كالطائر يحتاج إلى فضاء يحلق فيه.. الناقد يأتي مشرعا قفصه.
  • أماط الأذى عن الطريق، لكنه نسي أن يميط نفسه.
  • يقتني معطف الفراء من لا يتعرض للبرد.. ويشتري أثمن الأحذية من لا يسير على قدميه..
  • لا تنتظر من الوردة طعما حلوا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *