التشكيلية سهام الأسلمي: الفن رسالة هدفها سامٍ وقيّم

شريفة المالكي*

سهام علي الاسلمي فنانة تشكيلية حاصلة على  بكالوريوس لغة عربية، من جامعة الملك خالد بمدينة الرياض لها عدة مشاركات داخلية ودولية 
التقينا بها في هذا العدد من مجلة فرقد الإبداعية في حوار قصير لنسلط الضوء على أعمالها، وعند سؤالنا لها عن بداياتها كيف كانت؟ وهل كان لعائلتها دور كبير في هذا الاتجاه؟ أجابت 
منذ أن عرفت نفسي وأنا أحب الرسم ووقت الفراغ كنت أرسم العيون ونصف وجه أو ملامح كاملة، ولكن البداية الفعلية كانت في عام 2016م، موهبتي للأسف كانت مهملة بسبب الدراسة وكانت مستوياتي بالرسم أقل من متوسطة، الحمد لله تابعت فنانين سعوديين وخليجيين وأجانب وتزودت بالتغذية البصرية أيضاً استفدت منهم من خلال معرفة الأدوات الخاصة بالرسم وتطبيق بعض الدروس وباجتهاد من نفسي استطعت أن أتطور بشكل سريع.
الحمد لله بالطبع كان لعائلتي دور كبير في تشجيعي أن أستمر بهذا المجال.
وبسؤالها عن كيفية التعامل مع الانتقادات خاصة السلبية؟
 قالت الحمدلله تلقيت انتقادات سلبية وايجابية وجميعها كانت بالنسبة لي دافع أن أستمر وأتطور أكثر وطريق النجاح محمل بالشوائب لابد من الصبر.
وعن رأيها بالمستوى الفني الحالي؟
اجابت في الوقت الحالي الحمدلله الوضع مختلف ومتطور عن السابق أصبحت الناس تهتم بالفنون وكثرة المعارض. 
وفي ختام الحوار وجهت كلمة للقراء قالت فيها :
يعتبر الفن رسالة لها أثر عميق على النفس و لها مغزى في الحياة، حيث يكمن الإبداع و التميز، و الأصالة، و التفرد، و هي الوسيلة للتعبير عن الأفكار، و المشاعر، و الأحاسيس. ولا شك أننا عندما نرى أي قطعة فنية، أو أي مشهد فني، غالباً ما تحرك مشاعرنا المختلجة تجاه ما نتلقاه بما في وسع ذلك أنها تعطينا أكسجين للحياة، و انتعاش، فتعيد لنا تشغيل حياتنا مرة أخرى و تجددها، فالفن له دور فعال في بناء الحضارة، وهو دافع مستمر في التطور و النمو، فهو عامل أساسي في تطور المجتمع و في قيادة العالم فكرياً نحو توجه فني منطلق بأنامل مبدعة لها بصماتها الخاصة والحس الفني لإيصال رسالة هدفها سامٍ و قيّم.
انستقرام Art.2s7
سناب Sseham.213
بعض من أعمالها :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *