الأكثر مشاهدة

ترجمة_ عزيزة برناوي لا تحكم أبدا على أي شخص من الطريقة التي يبدو بهاذات مرة، في …

الوردة الفخورة

منذ شهرين

62

0

ترجمة_ عزيزة برناوي

لا تحكم أبدا على أي شخص من الطريقة التي يبدو بهاذات مرة، في صحراء بعيدة، كانت هناك وردة فخورة جدا بمظهرها الجميل. شكواها الوحيدة هي أنها كانت تنمو بجانب صبار

قبيح. كل يوم، كانت الوردة الجميلة تهين الصبار وتسخر منه بشأن مظهره، كل ذلك بينما ظل الصبار هادئا. حاولت جميع

النباتات الأخرى القريبة جعل الوردة تبدو منطقية، لكنها كانت تتأثر جدا بمظهرها الخاص.في صيف حارق، أصبحت الصحراء جافة، ولم يتبق ماء للنباتات. سرعان ما بدأت الوردة في الذبول، جفت بتلاتها الجميلة،

وفقدت لونها الخصب.كانت تنظر إلى الصبار، و رأت عصفورا يغمس منقاره في الصبار لشرب بعض الماء. على الرغم من خجلها، سألت الوردة

الصبار عما إذا كان بإمكانها الحصول على بعض الماء. وافق الصبار اللطيف بسهولة، مما ساعدهما خلال الصيف القاسي بأن

يصبحا أصدقاء. 

The proud roseThe Moral.Once upon a time, in a desert far away, Never judge anyone by the way they lookwas a rose who was so proud of her beautiful looks. Her only complaint was that she was growing next to an ugly cactus‏  there‏was a rose who was so proud of her beautiful looks. Her only complaint was that she was growing next to an ugly cactus‏Every day, the beautiful rose would insult and mock the cactus about his looks, all while the cactus remained quiet. All the other plants nearby tried to make the rose see sense, but she was too swayed by her own looks‏One scorching summer, the desert became dry, and there was no water left for the plants. The rose quickly began to wilt. Her beautiful petals dried up, losing their lush color‏Looking to the cactus, she saw a sparrow dip his beak into the cactus to drink some water. Though ashamed, the rose asked the cactus if she could have some water

The kind cactus readily agreed, helping them both through the tough summer as friends

المصدر: https://momlovesbest.com/short-moral-stories-kids 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود