ما لا تعرفه عن الشعر الإنجليزي

محمد فوزي أبوغانم*

كثيرا ما يسألني البعض – خاصة ممن لم تتح لهم فرصة التنزه في الآداب العالمية والنهل من معينها – حول الشعر الإنجليزي أسئلة تنم عن عدم دراية بالأدب الإنجليزي عامة وباللغة الإنجليزية خاصة. للشعر الإنجليزي تاريخ طويل وحافل تتفاخر به أمة الإنجليز، ولا ريب في ذلك فأديبها الفذ الأريب ويليام شكسبير أيقونة الأدب الإنجليزي كتب جل مسرحياته شعرا منظوما – مثل “الملك لير”، “ماكبث”، “هاملت”، “عطيل”، “روميو وجولييت” وغيرها – منتهجا بذلك نهج معاصريه ومن قبلهم أسلافه من كتاب المسرح. أما في العصر الحديث فقد حصد العديد من كتاب الشعر الإنجليزي جوائز نوبل في الآدب أمثال الأيرلندي ويليام باتلر ييتس William Butler Yeats الذي نال الجائزة عام 1923 ، والشاعر الإنجليزي الجنسية الأمريكي المولد ت س إليوت T.S. Eliot الذي منح الجائزة عام 1948  وقد جاء في حيثيات منحه الجائزة “لقاء مساهماته البارزة والرائدة في الشعر المعاصر،” وغيرهما الكثير.

بل إن كثيرا من شعراء العربية المعاصرين تأثروا بالشعراء الإنجليز أمثال أحمد زكي أبو شادي مؤسس جماعة أبوللو الشعرية، والعقاد والمازني اللذين ترجما مجموعة من القصائد والأعمال القصصية الإنجليزية، وبدر شاكر السياب الذي يخبرنا عن إعجابه بالشعراء الإنجليز: “درست شكسبير وملتون والشعراء الفكتوريين ثم الرومانتيكيين، وفي سنتي الأخيرتين في دار المعلمين العالية تعرفت لأول مرة بالشاعر الإنجليزي ت. س. إليوت، وكان إعجابي بالشاعر الإنجليزي جون كيتس لا يقل عن إعجابي بإليوت.”([1]) لم يكن السياب وحده من درس الأدب الإنجليزي وتأثر به؛ فالشاعر المصري الجنسية اليمني الأصل علي أحمد باكثير قد درس الأدب الإنجليزي في كلية الآداب بجامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حاليا) 1934-1939، وظهر تأثره بالشعر الإنجليزي في ترجمته لرائعة ويليام شكسبير “روميو وجولييت” عام 1936 (إلا أنها طبعت عام 1947) متبعا نفس التقنية الشعرية فإذا به يدخل للشعر العربي – مع السياب ونازك الملائكة – تقنية الشعر المرسل أو شعر التفعيلة Blank Verse . ثم أتبعها بكتابة مسرحيته “إخناتون ونفرتيتي” عام 1940 متبعا في كتابتها نفس تقنية الشعر المرسل أو كما أطلق عليه باكثير نفسه الشعر المنطلق في مقدمته لهذه المسرحية: “فأُقدِّمها اليوم للقرَّاء العرب كما خرجَتْ للناس في طبعتها الأولى سنة 1940م، أُقدِّمها منتشيًا ممَّا أجد في سُطورها من أنْفاس شَبابي الأول، ومغتبطًا لما أصابَتْ من حظٍّ عظيم؛ إذ صارَتْ نقطةَ انقلابٍ في تاريخ الشعر العربي الحديث كله، فقد قُدِّرَ لها أنْ تكون التجربة الأم فيما شاعَ اليوم تسميته بالشعر الحر أو الشعر التفعيلي وأسميتُه أنا قديمَّا: (الشعر المرسل) أو (المنطلق).”([2])

والشعر المرسل يختلف عن الشعر الحر Free Verse في حين أن الأول كلام موزون بلا قافية أما الثاني فمتحرر من قيود الوزن والقافية. ولعل البعض يخيل إليه أن القصائد الإنجليزية لا تعدو كونها كلاما مسترسلا لا وزن له يضبطه ولا قافية تزينه. بيد أن الحقيقة خلاف ذلك، فالشعر الإنجليزي موزون ومقفى، وكيف لا وهو يتبع بحورا عروضية كبحور الخليل في العربية غير أنها مختلفة في الكم والكيف. فالشعر الإنجليزي يتبع في أوزانه البحور الإغريقية والرومانية القديمة وعددها سبعة أبحر غير أن الشعراء الإنجليز تخيروا منها خمسة أبحر فقط هي البحر الأيامب Iamb Metre، والبحر التروكي Trochee Metre، والبحر السبوندي Spondee Metre، والبحر الأنابيست Anapest Metre، والبحر الداكتِل Dactyl Metre. وإذا كان البحر الشعري يقصد به في العربية مجموع التفعيلات التي ينظم عليها الشاعر قصيدته، كذلك في الإنجليزية البحر الشعري Metre يتكون من عدد من التفعيلات feet ومفردها تفعيلة foot. غير أن التفعيلات الإنجليزية أقل تعقيدا من نظيراتها العربية. كما أن للقافية الإنجليزية Rhyme Scheme ضروب شتى نذكر منها القافية الأحادية Monorhyme وهي مماثلة للقافية العربية في كون جميع أبيات القصيدة تنتهي بنفس القافية، والقافية الثنائية Couplet وفيها يُزيل كل بيتين متتاليين بنفس القافية، والقافية الثلاثية Triplet  وفيها ينتهي كل ثلاثة أبيات متتالية بنفس القافية، والقافية التبادلية Alternate  وفيها ينتهي البيتان الأول والثالث بقافية واحدة، وينتهي البيتان الثاني والرابع بقافية أخرى، والقافية الملكيةRoyal  وفيها ينتهي البيت الأول والثالث بذات القافية، وينتهي البيت الثاني والرابع والخامس بقافية واحدة تخصهم، وينتهي البيتان السادس والسابع بقافية تجمعهما. وهذه بعض الأمثلة على أنواع القوافي في الشعر الإنجليزي وليس جميعها.

وكما ذكرنا في الفقرة السابقة أن للشعر الإنجليزي أوزانا يتبعها الشعراء في ضبط قصائدهم، أيضا يوجد نظام تقطيع عروضي لضبط الأبيات مشابه إلى حد ما للنظام العربي. لنأخذ مثالا توضيحيا: (ويليام شكسبير: سوناتا 130)

 

يمثل الرمز (x) المقطع غير مشدد النبر Unstressed Syllable، أما الرمز (/) فيشير إلى المقطع مشدد النبر Stressed Syllable. وهذا البيت مضبوط على البحر الأيامب الخماسي Iambic Pentametre، ويتكون من خمس تفعيلات، كل تفعيلة foot مكونة من مقطع غير مشدد النبر يتبعه مقطع مشدد النبر (x /).

كل ما سبق ربما لا يساوي ذلك الاندهاش الذي يعتري البعض إذا ما وقفوا على التشابه الكبير بين الشعرين العربي والإنجليزي في المصطلحات البلاغية، نحو علم العروض prosody، البلاغة rhetoric، استعارة metaphor، كناية metonymy، تشخيص personification، تشبيه simile، مجاز مرسل synecdoche، سجع alliteration، ترادف synonymy، طباق antithesis، تورية pun، وتراسل الحواس Synesthesia بالإضافة إلى المصطلحات السابق ذكرها، وغيرها الكثير بالطبع.

يمكننا أن نعزو هذا التشابه بين الشعر العربي والشعر الإنجليزي – وبينهما وبين أي شعر آخر – إلى خاصية لغوية يطلق عليها علماء اللغويات الحديثة Language Universals ويقصد بها تلك السمات المشتركة بين اللغات الإنسانية.

كاتب مصري*

mrfawzy71@gmail.com

31 thoughts on “ما لا تعرفه عن الشعر الإنجليزي

  1. ماشاء الله مقال رائع … وبه معلومات مهمه تفيد الغير متخصص في الأدب الانجليزي … منتظريين المزيد .. دائما موفق الناقد المتميز ا. محمد فوزي

  2. مقال جميل في مبناه عميق في معناه، مقال لا يكتبه إلا ناقد حصيف و أديب أريب
    تقبل تحياتي وتقديري يا أستاذ محمد فوزي.

  3. مقال جميل في مبناه عميق في معناه، مقال لا يكتبه إلا ناقد حصيف و أديب أريب.
    تقبل تحياتي وتقديري يا أستاذ محمد فوزي

  4. ما شاء الله احسنت يابو عبدالله .فكرتني بايام الكلية ومحاضرات الشعر ود.سناء .بالتوفيق وزادك الله من العلم

  5. انا بصراحة استفدت لانى مكنتش اعرف ان الشعر الانجليزى لية بحور شعر ذى العربى و لية اصول فى الكتابة كنت بحسب حروف متشابهة و خلاص و كلام على نفس فعل و متشابه و خلاص لكن الموضوع طلع علم لغوى و ادبى كبير

  6. أحسنت أستاذ محمد فوزي ، لكن لو أنك ذكرت لنا بعضا من نماذج الشعر الإنجليزي الموزون المقفى لكان أفضل .

    مقال رائع … تحياتي

  7. لقد تعلمت ما كنت أجهل عن الشعر الإنجليزي واستغربت لما ذكرته عن صفاته وتفعيلاته وبحوره. بارك الله فيك ونفع بك.

  8. حفظك الله استاذنا الفاضل . المبدع والمتألق دائما الاستاذ محمد فوزي . نتعلم منكم الكثير ز زادكم الله علما

  9. ما شاء الله
    طرح قمة في الروعة
    الناقد الواعد محمد فوزي ابو غانم
    القادم أفضل إن شاء الله

  10. دائما ما نستزيد من علمك أستاذنا،متعك الله بالصحة والعافية وزادكم الله من فضله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *