“الرُمان” بريشة المبدعين

 

لمياء الروقي

قال تعالى: (فيها فاكهةٌ ونخلٌ ورمان)

خيرُ مانبدأ بهِ كلام الله، فالله سبحانه وتعالى أودع لنا في الأرض كنوزٌ لا مدّ لها ولا عد كلها تأتي لنفع الإنسان ولاتأتي الا بإكتشفها والإستفادة من مواردها ومن أقدم الموارد الموجودة منذ الأزل والتي لايعيش الإنسان الا بها وأودعها الله في الارض هي الماء والزراعة، ويندرج تحتها انواع لاتحصى، منها الرمان:

فالرُمان فاكهةٌ موسميّة خريفية، تحمل عديدٌ من الفوائد لصحة الإنسان ورَد ذكرُها في القرآن عدة مرات وتنمو في المُناخ المعتدل او البارد، ويبدأ المُزارع بـجني ثمارها بعد ثلاث سنوات من زراعتها وتعيش لمدة ٢٠ عامًا وهي من الأشجار المُعمّرة.

ومنَ الأماكن التي تنعمُ بظهُور الرمان فيها في المملكة العربية السعودية مدينة الطائف، فالرمان الطائفي من افضل انواع الرمان في المملكة ويُصدّر إلى مُدنها ودول الخليج المُجاورة، وتشهد مزارع إنتاج الرمان إزديادًا كبيرًا مع الوقت في زراعة الرمان، وتسويقه يشهد تناميا كبيرا بالطائف، حيث بلغ عدد مزارع الرمان بالطائف أكثر من 620 مزرعة تستعد لتغذية السوق، وبلغ عدد أشجار الرمان أكثر من 160 ألف شجرة يُحصد محصولها سنويًا ممّا يحقق لهم مبيعاتٍ عالية في الموسم، فهي فاكهةٌ مميزةٌ مُحببة جمعت أهم العناصر وهيَ اللون والمذاق.

ومن فوائدها:

• الكالسيوم والفسفور والحديد.

• والألياف والسُكريات.

• وفيتامين سي و أ وهي مضادات للأكسدة التي تحمي الجسم بإذن الله من الأمراض.

• وأيضًا مفيد لصحة القلب بالحماية من الإصابة بانسداد الأوعية وأمراض انسداد الشرايين.

• وتحمي من التعرض لإلتهابات المعدة والتقرحات وتفيد في التخلص من الدهون والسمنة، وتُشير الدراسات التي نُشرت عن الصحة والبيئة أن لقشور الرمان فوائد جمّة لما تحتويه من نسب عالية لمضادات الأكسدة والفوائد التي ذكرناها مُسبقًا. وزراعة الرمان تُمثل واجهةً إقتصادية مهمة لأهالي الطائف لمَا يشهده السوق من إقبال المستهلكين والزائرين ويُرى سرورهم وإستحسانهم للإنتاج المحلي ويرى منهم البُعد او تفادي الإنتاج المستورد مما يشجع المزارعين على زيادة الإنتاج والتصدير بدلًا من الإستيراد.

ومما يجذب في هذا الموسم مُشاركة الفنانين برسُومات علقَت في أذهان الزائرين، التي أضافت طابعًا غير البيع والشراء إلى طابع الفن مما اضاف لمسةً جمالية على هذه اللوحات الفنيّة، ويدُل ذلك على ثقافة المجتمع وتعاونهم المُتبادل والتشويق الذي يجذب حتى السائح لرؤية الفن والحضارة في البلد مما يُبدي صورة جيدة عن أهل البلاد في تكاتفهم وتعاونهم الذي يعكس اللحمة الواحدة والجسد الواحد المتحد قلبًا ويدًا.

الفنانة رشا صديق

 

الفنان صالح الشهري

 

الفنانة هند القثامي

 

الفنان عبدالله الدهري

 

One thought on ““الرُمان” بريشة المبدعين

  1. بورك القلم مبدعتنا لمياء لهذه الوقفة الجميلة عن الرمان حرفا وتشكيليا… لا بل زادات الرغبة لدينا في البيع والشراء لهذا الجمال التشكيلي…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *