كيف يتشكل المطر؟

 

عزيزة عبدالله برناوي*

هطلت الأمطار بشدة فوق رأس عماد، قطرة تلو الأخرى.
أقبل والده إليه مسرعا و أمسك بيده: “هيا يا بني هيا لندخل إلى البيت حتى لا تصاب بالزكام، سنكمل اللعب الأرجوحة غدا – بإذن الله.
وضعت والدة عماد المنشفة فوق رأسه، و أزالت البلل عن شعره و جسمه. نظر عماد نحو النافذة و قال: ” كيف تمطر السماء يا والدتي؟ من أين لها بالماء؟ “
ابتسمت والدة عماد و هي تمشط شعره الجميل، و قالت:” هناك مراحل لتكون المطر يا عزيزي، أولا: مرحلة التبخر: و هي التي تعد المرحلة الأساسية لعملية تكون المطر، حيث تبدأ الشمس بحرارتها العالية في تبخير قطرات الماء الموجودة على سطح الأرض من المحيطات و البحار و غيرها من المسطحات المائية، حيث تتحول تلك القطرات من حالتها السائلة إلى الحالة الغازية .
عماد: ” و هكذا تتصاعد إلى الأعلى ” .
والدة عماد:” نعم يا بني، ثم تأتي من بعد ذلك مرحلة تشكل الغيوم حيث تتجمع تلك الأبخرة حول ذرات الغبار في الجو وتشكل الغيوم، ثم تنتقل تلك الغيوم من مكان إلى آخر، بفعل التيار الهوائي وتتجمع تلك الغيوم
بعضها البعض .
و المرحلة الأخيرة هي:
صرخ عماد متحمساً: “مرحلة نزول الأمطار” .
والدة عماد: ” أحسنت، نعم مرحلة : نزول الأمطار، عندما تعجز السحب عن حمل قطرات الماء نظراً لكثرتها وكثافتها الشديدة، تهطل القطرات نحو الأرض مشكلة المطر. و هذه تسمى: بدورة الماء في الطبيعة..
أما في حالة إن كانت درجة الحرارة منخفضة بشكل كبير في تلك المنطقة، فإن قطرات الماء تتحول إلى كرات بلورية من الثلج و تتساقط ..
عماد: ” سبحان الله! إذا هطول الأمطار هي عملية متكررة تحصل بين الحين و الآخر على حسب المكان و الزمان.

شكراً لك يا والدتي “.

*قاصة سعودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *