ضاوي

 

صالح الحسيني*

ضاوي

 

استمع لصوته الغنائي حين ينادي قطيعًا من غنمه.. أتأمله يتحدر معها من علو الجبل،
عصاه تعلو كتفيه ممسكًا بها في يديه، و بثوبه الرمادي الذي يقصر عن قدميه.. يتهادى نحو الوهاد تارةً، و أخرى يرتقي النجود القريبة.. حين يختفي غير بعيد

لمواله احتضان قبل الوادي..، و لبريق عينيه خيفة تسكن النسر الوحيد من حوله حين يحوم؛ يعرف أنه يتربص بشياهه، يتولى إلى الظل مع كل سعي للشمس لبلوغ رمح الوقت. و يرى في المقيل الطويل ضعفا، فكثيرًا ما ينهض لحظة زوالها.!
لا يتحدث إلا إجابةً عن سؤال، أو ترحيبا بطلب!.

 

*ناقد وقاص من السعودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *