حفل تدشين ٢١ كتابًا بمدينة تبوك

سلوى الأنصاري 
على أرض مملكتنا الحبيبة وتحت سماء مدينة تبوك تحديدًا استطاع فريق (موهبتي) للإبداع تدشين٢١ كتابًا، واجتمع في هذا الإنجاز٥٣ مؤلفًا ومؤلفةً ما بين كتب جماعية وفردية، رأت النور يومي ٢١ – ٢٢ / ١ / ١٤٤٣ 
بقيادة الأستاذ المبدع: عمر سالم الجهني
في جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية بتبوك.
و كان المدشن في اليوم الأول الأحد ٢١ / ١ / ١٤٤٣
الأستاذ ماجد القعير مساعد مدير تعليم تبوك للشؤون التعليمية و معه الدكتور عبدالله أحمد الشريف أمين جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية و الأستاذ محمد العودة رئيس الجمعية الخيرية للعمل التطوعي.
أما اليوم الثاني/ الاثنين ١٤٤٣/١/٢٢
فقد دشن بقية الكتب مع إطلاق منصة زاد للأسر المنتجة كلا من:
الدكتور غرم الغامدي مدير الشؤون الصحية بتبوك 
الدكتور ماجد بلعلا عميد شؤون الطلاب بجامعة تبوك
الأستاذ ماجد ناشيء العنزي رئيس جمعية الثقافة والفنون
وحضر جمع من مثقفي ومثقفات تبوك من بينهم:
١- محمد النبهاني 
٢- رندا الجهيم 
٣- عيسى العنزي
ولم يكن هذا الإنجاز الأول للفريق في نشر ثقافة حب الكتاب، والأخذ بيد الموهبين في سماء التأليف، فقد تم تدشين خمس كتب سابقة لأقلام واعدة يتطلع الفريق أن يكونوا من كتاب الوطن العربي.
وقد حدثنا قائد الفريق الأستاذ عمر الجهني عن سؤال اختلطت فيه مشاعره وكان السؤال مباغتًا من أعضاء الفريق: أنت ملهم لفريق موهبتي للإبداع فمن ملهمك أنت ؟
فأجاب وكله فخر، وعاد بذكرياته إلى عام ١٤١٨، وكأن حقولًا من الياسمين على لسانه زرعت أجاب والاحترام والتقدير يكسو محياه أنه أستاذي وملهمي والمنصت لأحلامي الأستاذ ماجد القعير 
 ثم ختم قائلًا أنا هنا …أنا هناك 
ومازال للحلم بقية.

شارك المقال عبر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

يسعدني رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: