هل نستطيع البكاء أمام أطفالنا؟

نوف أبوشارب*

جميعنا نؤكد الآثار الإيجابية لإطلاق العنان لعواطفنا وأهمية التنفيس عن هذه العواطف بالبكاء، عندما نحبس دموعنا فهي علامة على عدم نضج العواطف كفاية فإدراك المشاعر والتعبير عنها دلالة الذكاء العاطفي.

الإحساس بالعجز يبدأ بكبح المشاعر التي تحتاج من وقت لآخر لإطلاقها لتأخذ مساحة من التنفيس والتعبير، في كثيرا من الأحيان يربط الانسان البكاء بالضعف وعدم السيطرة بينما الواقع هو النقيض تماما فهي وسيلة وخبرة سيكولوجية لتخفيف عن النفس وخلجاتها.

لكن السؤال المهم الآن الذي نحن بصدد الحديث عنه هل نستطيع البكاء أمام أطفالنا؟ هل التعبير عن فرح أو حزن الأبوين بالدموع أمام أطفالهم ظاهرة صحية؟

قد يتوقع البعض أن ذلك يؤثر سلبا على الطفل ولكن في الحقيقة بكاء الأبوين أمام أطفالهم له أبعاد إيجابية كبيرة يمكن أن تكون غائبة عند البعض، عندما يظهر الأبوين عاطفتهم فهي تبني شخصية عاطفية تنقل لطفل، فالعواطف تعزز العلاقات وتمنح الدفء خاصة أن تنشئة الطفل تتم عن طريق التقليد الغير إرادي، وفي حال كانت عواطف والديه فاترة فستكون عواطف الطفل كذلك، فالتعبير عن طريق الدموع أمام الطفل يولد لديه التمييز الفوري الفعلي بين المشاعر المتضاربة بين الفرح والحزن، الغضب والسكينة، ففهم هذه المشاعر تؤهل الطفل لمرحلة عميقة من الوعي الذي تقوده لسيكولوجية التنفيس الصحيحة.

فضلا عن ذلك تدريب الطفل على مهارة الإفصاح عن العواطف ظاهرة صحية من خلال البكاء يستطرد فيها الطفل عن كل ما يشعر به بعيدا كل البعد عن تبلد المشاعر الذي تضفي على بعض الشخصيات اضطرابات يصعب السيطرة عليها لاحقا، فبعض الأشخاص يعاني منذ الطفولة لقصور في التعبير عن عواطفه، وقدراته محدودة في نقل أحاسيس الدفء والمودة، فهو يبدو جامدا وقويا ومتحفظا لا يظهر إلا القليل من مشاعره ، وهو ما يسمى (البخل العاطفي) وله تبعات غير جيدة فهو وإن عبر عن مشاعره فهو يعبر عنها بطريقة متحفظة رسمية محدودة وقد لا يعبر عنها أبداً.

عندما يرى الطفل أحد أبويه يبكي على فقير لا يجد قوت يومه فهناك حكمة وموعظة يستشفها الطفل من خلال هذا الحدث، عندما يرى الطفل أحد أبويه يبكي لرؤيته مريض يعاني من مرض معين فهذه رسالة جميلة في ثناياها عبرة بمعنى عميق تصل لطفلك، عندما يرى الطفل أحد أبويه يبكي لشعوره بالفرح أو الإنجاز فهذا تعبير إيجابي يفهم من خلاله الطفل لمعنى لذة الإنجاز … وهكذا

ويمكننا القول أن البكاء صحة للنفس وإعادة التوازن والتكيف مع الواقع، وشفاء لكثير من الأمراض النفسية، والاجتماعية، والسلوكية والأطفال مرآة لسلوك الوالدين.

أخصائية نفسية*
@Nouf_Naasser

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *