الشذرة

 

بقلم: فايز الأمس*

الشذرة نص صغير الحجم، متناهي الدقة، يتميز بروعة الأسلوب، وجودة التعبير. 
مضامينها عبارة عن تأملات ماورائية صارمة حول الحياة، وتعبير شاعري عميق عن تجارب ذاتية وموضوعية وفنية فلسفية أو صوفية أو تأملية.
 
سماتها:
 – التكثيف و التركيز.
 – الإضمار والتبئير.
 – الإيجاز والحذف.

شكلها العام: 
متواليات مقطعية منفصلة عن بعضها البعض، قوية وجذابة، تحمل صورا دلالية عميقة. تنتهج التتابع تارة، والانفصال تارة أخرى. 
ويمكن أن  تتخذ الشذرة أحد الأشكال التالية:
  – جمل أو مقاطع أو نصوص نثرية .
  – أبيات أو مقاطع شعرية.
  
موضوعاتها : 
مضمون الشذرة عادةً ما يكون رؤى فلسفية وتأملية عميقة، تعبر عن:
 – علاقة المبدع بذاته .
 – علاقته المبدع بواقعه الموضوعي.
 – علاقته بالفن الذي يمارسه في إطار فلسفي أو (ميتافيزيقي).

مثال:
من نص “على حدِ يقين”
للشاعر فايز الأمس

لمَ يا ذاتاً بالشكِ تلقيني
بين ظنٍ ويقينِ
لم..!؟ 
في قلب الحيرة تبقيني

حقيقةً كنتِ في اختلاف
قريبةً رحتِ في تجافِ
لم..!؟ 
في دروب الخوف ترميني

يا ذاتاً والروحُ أسمى
غربةٌ تنشدك حسما
لم..!؟
في بهجة الوقتِ تشقيني

اعتقادي صار حلما
وواقعُ الحالِ أعمى
إلى متى..!؟
يا ذاتي .. أجيبيني

إلى متى..!!
ولهيب الشك يكويني
إلى متى..!!
وجنون التيه يضنيني
أجيبيني

كاتب وشاعر سعودي*

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *