كفيفة ولكن..

شريفة المالكي – الطائف 

– خوله خالد السلطان- الأحساء
– خريجة بكالوريوس لغة عربية

مهتمة بكل ما يخص ذوي الإعاقة البصرية ولديها العديد من المشاركات التطوعية التوعوية في هذا المجال، كما شاركت بلوحاتها في العديد من الفعاليات والمعارض، وقامت بإعداد قوائم الطعام بطريقة برايل لعدد من المطاعم والكوفيهات.
تهوى الإلقاء والفصاحة والتصوير والرسم، كاتبة صحفية في مجلة إلكترونية سابقاً، مسؤولة علاقات عامة وإعلام بجمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء.
ترسم بطريقة برايل (بآلة برايل بيركنز “المخصصة للكتابة لدى المكفوفين”)، ابتكرت هذه الطريقة للرسم بالرغم من صعوبة التحكم بحركة الآلة إذ أنها مخصصة للكتابة فقط، سعت جاهدة لصقل هذه الموهبة لديها وتطويرها وإبرازها، توصلت ولله الحمد لرسم العديد من اللوحات، كما قامت بتدريب بعض الكفيفات على أساسيات الرسم.
فنانتنا تتحدث عن موهتبها:
لدي إعاقة بصرية منذ الولادة (كف جزئي)، بدأت موهبتي في الرسم منذ كنت في المرحلة الابتدائية بخربشات بسيطة، لكنها بدأت بالظهور فعلاً عندكا كنت في الصف الثالث المتوسط بتشجيع ودعم من أسرتي والمعهد.
كنت في البداية أعتمد في رسوماتي البسيطة على الخطوط المستقيمة لصعوبة التحكم بحركة آلة بيركنز، ومع مرور السنين بدأت بمحاولاتي في رسم أشياء جديدة لم أتوقع يوماً أنني سأتمكن من التوصل إليها لكثرة الانحناءات فيها.
تنوعت لوحاتي منها ما يصور الطبيعة كـ (البحر يعانق السماء، وكذلك كوخ وسط الحديقة) أيضاً لي محاولة في كتابة العبارات برسم الكلمات بحروف عربية مبصرة، كذلك تمكنت من محاكاة بعض الرموز المصممة والتي ترمز إلى الإعاقة كرموز الإعاقة (البصرية والحركية والسمعية …)، أيضاً رسمت رموز شبكات التواصل الاجتماعي (تويتر، إنستقرام، سناب شات…).
أتمنى أن أجد من يرعى الموهبة ويعين على تطويرها وإبرازها بالأفكار والابتكارات التي قد تساعد على إيضاح لوحاتي بشكل جذاب، كإدخال الألوان على لوحاتي بطريقة مبتكرة دون أن تؤثر على النقط البارزة “إذ أنها حساسة” لتكون أكثر وضوحاً للناظر لأن هدفي من لوحاتي ليس الكفيف لتكون النقاط البارزة هي المهمة ليتحسسها وحسب؛ بل أن هدفي هو إيصال رسالة للمبصرين بأننا نحن ذوو الإعاقة لدينا طاقات وإمكانات وقد تمكنا من مجاراتكم ومنافستكم فيما تتميزون به عنا.
سعيدة بما حققته من إنجاز وتقدم بحمد الله وأطمح الآن لما هو أكثر في هذا المجال، أحلم بأن أُمنح حق ابتكار هذه الطريقة من الرسم إذ أن لوحاتي كلها ذات مجهود شخصي لم أجد لها أي سابق تطبيق، وأن يدرك كل سليم بأنني وإن كنت معاق إلا أنني قادر بتوفيق الله من معانقة القمم.
شاركت بلوحاتي في العديد من الفعاليات المقامة لتفعيل اليوم العالمي للإعاقة أو اليوم العالمي للعصا البيضاء التابعة لإدارة التربية والتعليم بالأحساء، كذلك الفعاليات التابعة لجامعة الملك فيصل، والفعاليات التابعة لجمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء، كذلك شاركت بلوحاتي في الفعاليات الفنية مثل: مهرجان مناهل فنية بالأحساء، معرض منتدى التعليم الدولي الرابع بالرياض.
حسابات الفنانه بمواقع التواصل الإجتماعي:

Instagram/Twitter: @kksalnwr

2 thoughts on “كفيفة ولكن..

  1. ابدعتي يا جميلتي في سردك
    وهي ايضا ابدعت في تجاوز مراحل كثيره لم تتوقف على ان لديها ايعاقه لها جزيل الشكر وتقدير و يجدر بنا لا نترك مواهب كهذي ♥️♥️♥️.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *