تورية

محمد المنصور الحازمي*

عيناك ترمقني، هل قرأت في عينيَّ شيئًا ما؟

فقالت له: رأيت فيها دموعًا تكاد تذرف؟

فقال: وماذا عنها؟

 قالت: كانت اشتياقًا إليَّ؛ تبسم وقال:  كلابل فقاعة صابون.

*قاص من السعودية

شارك المقال عبر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

يسعدني رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: