مقالات مشابهة

الأكثر مشاهدة

عبد العزيز طياش المباركي* دكتور أنس هناك حالة حرجة!! وهذا المرة الخامسة التي أخب …

دَيْن

منذ 6 أشهر

17

0

عبد العزيز طياش المباركي*

دكتور أنس هناك حالة حرجة!!

وهذا المرة الخامسة التي أخبرك بها ولايوجد غيرك !

الدكتور يرد: ألا يوجد غيري هنا ؟!

ألا ترين أني مشغول جدًا ؟

ألا..الممرضة تقاطعه: الطفل يموت يادكتور !!

يبتلع الدكتور انشغاله ويستذكر قسَمه، يستأذن ضيفه ويركض لاهثًا ليباشر تلك الحالة المستعجلة !

يدخل غرفة العمليات يسأل عن اسم المريض !؟ لا أحد يجيب ! الكل منصدم ! الممرضة تغرق في عرقها !

الجراح غارق في دماء الطفل !

يهرع لكمامته، يلبس قفازه

ويمسك بمشرط القطع وأدوات الجراحة، يبادر ليبدأ جراحته ليُفلت منه ولدُه !

مؤشر النبض يسكن !

الابن إلى رحمة الله ..

*كاتب من السعودية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود