حنين الموجعين

محمد العربي*

الـمـوجعون حـديـثهم دمـعُ
وحـنـينهم وبـكـاؤهم طـبـعُ

يتذكرون ٠٠تفيض أعينهمْ
حـزناً وفـي أكـبادهم صدعُ

رَقّـوا فـإن سـجعت مطوقة
أضـناهم الـترجيع والـسجعُ

وإذا الـصَبا طـافت نسائمها
قـالوا: إلـى أحـبابنا تـدعو !

الـلـيـل يـغـريهم بـفـتنته٠٠٠
ويـذيـبـهم بـبـكـائه الـشـمعُ

والأغـنـيـات تـثـير لـهـفتهم
ولــذاك يـسـتهويهم الـسمعُ

أطـلالـهـم أحـزانـهـم وبــهـا
وقـفـوا وذكـرى حـبهم ربـعُ

أنـفـاسـهم ظــعـنٌ مـواكـبـه
سـارت وحادي ركبها الدمعُ

هـيـهات لا وطــن لـغـربتهم
مـا سـفح كاظمةٍ وما سَلْعُ؟

غنى الكمان فكل ذي شجنٍ
يـبـكي كــأن نـشـيجه نَــزْعُ

الــوصـل غـايـتـه ولا أمـــل
يــحـدوه إلا الـصـد والـمـنعُ

ظــمـآن تــرويـه مـعـانقة ٠٠
أتــرى يـحـن لـما بـه الـنبعُ؟

يــا جـنـة الـلـقيا ألا نَـفَسٌ؟
فـالـهـجر وادٍ مـــا بـــه زرعُ

 

شاعر من السعودية*

 

2 thoughts on “حنين الموجعين

  1. لله درّك ولا فض فوك أيها المبدع ، تفرد في رقة العبارة ، وجمال الوصف ودقة التصوير . تقبل حبي وتقديري 💐

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *