الأكثر مشاهدة

صباح فارسي* أخبرتني رؤاي حكاية أن الرجل الذي دخن لفافة التبغ العاشرة وهو يقرأ جر …

فاصلة

منذ سنتين

268

0

صباح فارسي*

أخبرتني رؤاي حكاية

أن الرجل الذي دخن

لفافة التبغ العاشرة

وهو يقرأ جريدة الصباح

في مساء حزين

لم يكن سوى عاشقًا

طغى الشغف على لبّه

بعد أن سلم مفاتيح روحه

لنبوءة عرافة كاذبة،

منذ تعويذتها وهو مدمن

على أن يقرأ سطور الجريدة

يبحث في طياتها عن عطر عشيقته،

عن حرف تركته له، عن فاصلة تسد رمقه،

عن ثمالة فنجان تعلقت قطراته بشفتيها،

عن خيط أمل يصل قلبه بقلبها

بينما حبيبته في ساحة إيفل

تقضي شهور عسل أخرى،

تلتقط صورًا تتصنع فيها ابتسامة،

تتمنى أن ترسل صورها لأجل عينيه،

لتستقر في قلبه،

وعوضا عن ذاك، تضحك وتضحك

وتكمل شهور عسلها نائية عنه،

قريبة من قلبه.

 

* شاعرة سعودية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود