الأكثر مشاهدة

افتتاحية العدد 95 بعد إجازة تمتع بها أعضاء أسرة التحرير، تطل مجلة فرقد الإبداعية …

افتتاحية العدد 95

منذ 11 شهر

241

0

افتتاحية العدد 95

بعد إجازة تمتع بها أعضاء أسرة التحرير، تطل مجلة فرقد الإبداعية من شُرفات الشوق إلى مبدعيها وقرائها على امتداد الضاد، فكل عام وأنتم والأوطان بخير وسعادة وسلام، وأهلا بكم إلى العدد الخامس والتسعين من مسيرتها المستمرة.

جاء العدد كما عودتكم المجلة حديقة غنّاء بروائع الآداب والفنون والفكر والنقد، مستقيًا رونقهُ من مزون المبدعين العرب، فللشعر ميدانه وللنثر واحاته الغناء، وللفنون بساتينها الموشّاة بالجمال، وللفكر في النقد والمقالة كلمته المحكمة، كما تطرز العدد بثيمات خاصة أبدعت أسرة التحرير في صناعتها على النحو الآتي:

ـ استجابةً للحملة الوطنية الحازمة التي أطلقتها المملكة العربية السعودية لمكافحة المخدرات بقيادة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان – يحفظه الله -، تناغم مع الحملة قسم منبر الشعر برئاسة الأستاذة هدى الشهري، ودارت معظم قصائد المنبر في هذا العدد حول قضية المخدرات، إيمانًا من المجلة والشعراء بدور الكلمة ورسالة الشعر في توعية المجتمعات، وهذا أيضًا ما قام به جزئيًا قسم أدب الطفل من خلال قضية ناقشتها الأديبة مضاوي القويضي حول القضية ذاتها مع بعض الكُتاب والمهتمين بأدب الطفل.

ـ ثم أيقونة الجمع بين الشعر والفنون في قسم الفنون البصرية برئاسة الأستاذة شريفة المالكي، ومستشارة القسم الأستاذة فاطمة الشريف من خلال عناوين متعددة كلها تجمع بين الفنين القولي والبصري في تأكيدٍ على تعاضدهما في إيصال الرسالة الجمالية إلى المتلقي.

وكما هي عادة المجلة فقد أضاء قسم شخصية العدد باستضافة الشاعرة اللبنانية زينب خليل عقيل، في تطواف بهيج قادته محاورتها الأستاذة أحلام الرفاعي، استجلت خلاله ملامح تجربتها ورؤيتها للإبداع والشعر وقضايا أخرى تضمنها الحوار الشيق.

أما قضية العدد فقد نسجت الدكتورة عائشة العتيق محاورها حول عنوان (أدب الأزمات المهنية والإنسانية)، واستكتبت حولها النقاد والمهتمين فأثروها برؤاهم وتصوراتهم، وما تزال هوامشها تتسع لآراء القراء وما لديهم حول القضية.

ثم لم يغب الحدث الأبرز في تاريخ الفضاء العربي عن ذهن فنان كاريكاتير فرقد الأستاذ أمين الحبارة، فقد أطربت مخيال الحبارة الرحلة التي قام بها رائدا الفضاء السعوديان ريانة برناوي وعلي القرني وتكللت بالنجاح، وألهمته لوحة كاريكاتير هذا العدد، ليجعل العلم هو السُلّم الحقيقي إلى القمر.

نرجو أن تجدوا في العدد ما ترجون من إبداع وإمتاع، وهذا ما تحرص عليه أسرة التحرير، وتعمل دائبة من أجله.

 

رئيس التحرير     

د. أحمد بن عيسى الهلالي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه مجلة فرقد الإبداعية © 2022
تطوير وتصميم مسار كلاود